إسلاميات

نادية عمارة: أخذ شيء من المال العام بغير وجه يكون نارًا تحرق صاحبه يوم القيامة


01:20 م


الثلاثاء 03 نوفمبر 2020

كتب- محمد قادوس:

تلقت الداعية الدكتورة نادية عمارة سؤالًا ورد من إحدى المتصلات تسأل، بأن أحد الموظفين أخذ مالا من أمها وتلاعب في الأوراق وجعل لها معاشا شهريا من الدولة وهي لا تستحق ذلك.. فماذا يكون العمل؟

في بداية ردها، حذرت الداعية الإسلامية من الاعتداء على المال العام، وقالت إن التلاعب في الأوراق من أجل أخذ الإنسان ما لا يستحق يعد جريمة كبرى؛ فالأخذ من المال العام أشد حرمة وإثما من المال الخاص؛ لأن المال العام تتعلق به حقوق كثيرة، فهو ملك لجميع أفراد المجتمع.

وأشارت الداعية الاسلامية، عبر إحدى حلقات برنامج قلوب عامرة المذاع على فضائية on، إلى الحديث المهم الذي أخرجه الإمام البخاري في صحيحه أن النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَال: «وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَا يَأْخُذُ أَحَدٌ مِنْهُ شَيْئًا إِلَّا جَاءَ بِهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ يَحْمِلُهُ عَلَى رَقَبَتِهِ إِنْ كَانَ بَعِيرًا لَهُ رُغَاءٌ أَوْ بَقَرَةً لَهَا خُوَارٌ أَوْ شَاةً تَيْعَرُ».

ودعت عمارة إلى ضرورة إعادة هذا المال المأخوذ بغير وجه ووضعه في الصناديق الخاصة الدولة، مع اتخاذ الإجراءات اللازمة لإلغاء الانتفاع بهذا المال في المستقبل.


Source link

السابق
بنتلي تقدم خيارات عديدة لتلبية متطلّبات كل عميل فى المقصورة الداخلية
التالي
#اسأل_فتوى_الأزهر.. مصراوي ينقل أسئلتكم لمركز الفتوى العالمي (بث مباشر)

اترك تعليقاً