صحة

كورونا اليوم: الفيروس يهدد اللقاحات.. ومرض جديد يضرب المصابين


01:58 م


الثلاثاء 10 نوفمبر 2020

كتب – سيد متولي

بعد أن بات فيروس كورونا المستجد خطرًا يهدد العالم أجمع منذ حوالي 11 شهرا على ظهوره، يتطلع كل منا لمعرفة ما يحدث في كل دقيقة، في ظل التطور الهائل الذي أحدثه كوفيد-19 في حياتنا.

في إطار ذلك، يوفر “مصراوي”، خدمة يومية تتمثل في عرض كل ما تريد معرفته عن آخر تطورات فيروس كورونا المستجد، من ظهور أعراض جديدة أو حدوث طفرة مختلفة، وكذلك تطور اللقاحات والأدوية، بشكل مختصر.

الفيروس يهدد اللقاحات

على غرار البكتيريا التي تطور مقاومة للمضادات الحيوية، يمكن للفيروسات أن تطور مقاومة للقاحات، ما يعني أن تطور SARS-CoV-2 يمكن أن يقوض فعالية اللقاحات قيد التطوير حاليًا.

جاء ذلك وفقًا لبحث نُشر في مجلة الوصول المفتوح PLOS، أجراها عالما الأحياء ديفيد كينيدي وأندرو ريد من جامعة ولاية بنسلفانيا بالولايات المتحدة الأمريكية، حيث يقدم المؤلفون أيضًا توصيات لمطوري اللقاحات لتقليل احتمالية حدوث هذه النتيجة، وفقا لموقع “medicalxpress”.

الاختلاط بالأطفال لا يزيد خطورة الإصابة

كشفت دراسة حديثة أن الاختلاط بالأطفال لا يزيد من خطر الإصابة بفيروس كورونا.

واستطلعت الدراسة التي أجريت في المملكة المتحدة، تسعة ملايين بالغ يعيشون مع أطفالهم وتتراوح أعمارهم بين65 وما دون، وتمت مقارنتهم بالبالغين الذين عاشوا بدون أطفال، وفقا لـ”24″ الإماراتي.

وأظهرت النتائج أن الأشخاص الذين عاشوا مع أطفال، لم تكن نسبة دخولهم إلى المستشفى بسبب كورونا أعلى من الأشخاص الذين لم يعيشوا مع الأطفال، كما تبين بأن العيش مع الأطفال ارتبط أيضاً بانخفاض خطر الوفاة بفيروس كورونا.

تدهور صحي يصيب العديد من المرضى

أظهرت دراسة أن 20% من مرضى فيروس كورونا يصابون لاحقا بمرض واضطرابات عقلية جديدة.

وقالت الدراسة التي نُشرت في مجلة The Lancet Psychiatry، إن الاضطرابات الأكثر شيوعا التي يعاني منها الناجون من “كوفيد-19” في غضون 90 يوما من تشخيصهم، هي القلق والاكتئاب والأرق، وفقا لروسيا اليوم.

وقال بول هاريسون، أستاذ الطب النفسي في جامعة أكسفورد البريطانية: “كان الناس قلقين من أن الناجين من “كوفيد -19″ سيكونون أكثر عرضة للإصابة بمشاكل الصحة العقلية، ونتائجنا تظهر أن هذا مرجح، فمجموعة الدراسة كانت أكثر عرضة للإصابة بمرض عقلي جديد بمقدار الضعف، مقارنة بمجموعات أخرى من المرضى خلال الفترة نفسها”.

نقطة ضعف في لقاح فايزر

كشف خبير عن مشكلة تواجه اللقاح الذي أنتجته شركتا “فايزر” و”بيونتك” في الولايات المتحدة وألمانيا، ما سضع عقبات أمام نقله وتسويقه.

وأفادت رابطة الصحافة البريطانية نقلا عن خبير أن لقاح فيروس كورونا، الذي تم اختباره بنجاح بواسطة الشركتين، يجب تخزينه عند 70 درجة تحت الصفر، ما يجعل توفيره أكثر صعوبة، وفقا لروسيا اليوم.

وقال جوردون دوجان، الأستاذ بجامعة كامبريدج، إن العديد من اللقاحات يجب أن يتم تخزينها عند “حوالي أربع درجات أو أقل”، ولكن ليس عند 70 درجة تحت الصفر، كما هو مطلوب من قبل لقاح شركتي “فايزر” و”بيونتك”.

السابق
بالصور.. مواصفات وأسعار السيارة الكورية الأكثر مبيعًا بمصر في 2021
التالي
بالفيديو| أمين الفتوى: على الزوج المسافر ألا يغيب عن زوجته مدة قد تعرضها للفتنة

اترك تعليقاً