صحة

كورونا اليوم: الجينات تحارب الفيروس.. والدجاج يصنع مناعة ضد "كوفيد 19"


03:00 م


الجمعة 13 نوفمبر 2020

كتبت – شيماء مرسي

بعد أن بات فيروس كورونا المستجد خطرًا يهدد العالم أجمع منذ حوالي 11 شهرا على ظهوره، يتطلع كل منا لمعرفة ما يحدث في كل دقيقة، في ظل التطور الهائل الذي أحدثه كوفيد-19 في حياتنا.

في إطار ذلك، يوفر “مصراوي”، خدمة يومية تتمثل في عرض كل ما تريد معرفته عن آخر تطورات فيروس كورونا المستجد، من ظهور أعراض جديدة أو حدوث طفرة مختلفة، وكذلك تطور اللقاحات والأدوية، بشكل مختصر.

الجينات تحارب كورونا

كشف كبير الأطباء والمتخصصين بعلم الوراثة والجينات في روسيا، الدكتور فلاديسلاف بارانوف، عن وجود علاقة وثيقة بين الأجناس والأعراق واحتمال الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

جاءت تصريحات الخبير الروسي بارانوف لموقع “إزفيستيا” الروسي، ردا على سؤال بشأن العلاقة بين العرق واحتمال الإصابة بفيروس كورونا المستجد، قال: “بعد اختبارات عدة تمكن العلم إثباتها أن للجينات دور كبير باحتمال الإصابة بالفيروس”، وفقا لـ”سبوتنيك.

كيف يحمي كبار السن أنفسهم؟

كشفت دراسة حديثة عن وجود بعض العناصر الغذائية التي قد تقي من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وتقلل من مخاطر العدوى بالنسبة لكبار السن، بشكل كبير وليس لها آثار جانبية سيئة عليهم.

أجرى الدراسة فريق علمي في جامعة “زيوريخ” في سويسرا على أكثر من 2000 متقاعد (كبار السن)، وكشفت وجود عنصرين يمكن إدخالهما في النظام الغذائي، لديهما القدرة على تعزيز جهاز المناعة بشكل كبير لدى كبار السن ومنع إصابتهم بفايروس كورونا المستجد.

وأوضح التحليل الذي أجراه فريق الدراسة لحوالي 2157 من الرجال والنساء الأصحاء الذين تتراوح أعمارهم بين 70 وما فوق أن مستخدمي عنصر “أوميجا 3” وفيتامين “د” كانوا أقل عرضة للإصابة بالعدوى بنسبة 11% تقريبا، بحسب “ديلي ميل” البريطانية.

علاقة بيض الدجاج بالفيروس

زعم العلماء أن رذاذ الأنف المصنوع باستخدام الأجسام المضادة لفيروس كورونا المأخوذ من بيض الدجاج يمكن أن يعطي مناعة قصيرة الأمد لـ”كوفيد-19.

ويصنع الدجاج أجساما مضادة للعدوى تماما كما يفعل الإنسان، كما توجد المواد الكيميائية المقاومة للعدوى بتركيزات عالية في بيضها وفقا لروسيا اليوم.

إصابة شخص 3 مرات

ظهرت تقارير متفرقة عن إصابة أشخاص بفيروس كورونا مرة أخرى بعد اختبارهم سلبيا، ولكن واحدا تعرض للإصابة 3 مرات على مدار فترة معركة شاقة وقاتلة استمرت 154 يوما مع العدوى.

وفي تقرير حالة جديد، يصف أطباء بريغهام ومستشفى النساء معاناة رجل يبلغ من العمر 45 عاما، كان يعاني من اضطراب مناعة ذاتية حاد، ويبدو أنه يواجه الفيروس في مناسبات متعددة.

وعلى الرغم من العلاج المكثف، بقي الفيروس مع الرجل المجهول لمدة 154 يوما. وتحور بسرعة مخيفة وغير عادية داخل جسده، الذي لم يكن مجهزا بشكل جيد لمكافحة العدوى مثل الشخص العادي وفقا لروسيا اليوم.

السابق
بارتيز يترك سباقات السيارات ويعود لكرة القدم
التالي
فيديو وصور| سوزوكي "إسبريسو" تحصل على صفر في اختبارات الأمان بالهند

اترك تعليقاً