سيارات

خبير: هكذا يمكن أن تستفيد شركات السيارات الألمانية من مصنع تيسلا الجديد


03:37 م


السبت 19 ديسمبر 2020

دويسبورج – (د ب أ):

أعرب البروفيسور فرديناند دودنهوفر، خبير السيارات الألماني، عن اعتقاده بأن إقامة مصنع لشركة تيسلا الأمريكية للسيارات في جرونهايده بالقرب من العاصمة برلين يمكن أن يكون مكسبا لشركات السيارات الألمانية.

وفي تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، قال مدير مركز (كار) التابع لجامعة دويسبورج:” هذه هدية عيد الميلاد، وهو أمر جيد لشركات تصنيع السيارات أيضا، لأنه عندما يجلس المنافس عند عتبة بابك فستعلم عنه المزيد من الأشياء”.

وأضاف دودنهوفر:” وحتى في المنافسة، هناك إمكانيات للقيام بأشياء مشتركة، على سبيل المثال عندما يتعلق الأمر بالقيادة الذاتية أو الابتكارات المشابهة، عندئذ يمكن أن يكون من الأمور المثيرة للاهتمام لشركات السيارات أن تبحث عن شخص في ألمانيا يشارك في دفع الأنظمة قدما”.

وتعتزم تيسلا البدء في تشغيل أول مصنع لها في أوروبا للسيارات الكهربائية اعتبارا من الصيف المقبل، حيث ستبلغ الطاقة الإنتاجية للمصنع الواقع في ولاية براندنبورج نحو 500 ألف سيارة سنويا في المرحلة الأولى.

وتبني تيسلا مصنعها حتى الآن عن طريق تصاريح فردية مؤقتة لكنها لم تحصل بعد على الموافقة البيئية الكاملة من الولاية.

كما يعتزم إيلون ماسك، رئيس تيسلا، أيضا لبناء أكبر مصنع للبطاريات في العالم.

وفي المقابل، يخشى نشطاء الطبيعة والسكان من أن يكون للمشروع تداعيات سلبية على البيئة، وقد توقفت بعض أعمال البناء وتركيب الآلات في ورش الدهان وبقية أعمال إزالة الأشجار لأن تيسلا لم تدفع مبلغ التأمين المطلوب من الولاية والبالغ قيمته 100 مليون يورو في المدة المحددة وقد تم منح الشركة مهلة جديدة حتى الرابع من الشهر المقبل لدفع المبلغ الرامي إلى تأمين تكاليف التفكيك المحتملة.

وأدت إزالة الأشجار في موقع المصنع إلى الدخول في إجراءات قانونية.

وتوقع دودنهوفر أن يتم المشروع في المدى الزمني المحدد، وقال: ” إيلون ماسك معروف بأنه ينجح في النهاية رغم إمكانية تأخر الإعلانات والأشياء، وسينجح في برلين أيضا”، مضيفا أنه لا يمكنه تخيل إمكانية الفشل في الحصول على الموافقة ” فعندئذ ستجعل ألمانيا من نفسها أضحوكة في العالم وسنفقد بالتأكيد المستثمرين الذين نود أن نكسبهم لألمانيا”.

وأعرب دودنهوفر عن اعتقاده بأن ألمانيا بها ثقافة تميل إلى معاداة التكنولوجيا، ” والآن جاء شخص يحقق أشياء عظيمة بسرعة وبشكل غير تقليدي للغاية، وهذه معجزة بالنسبة لألمانيا”.

تجدر الإشارة إلى أن الحكومة الألمانية تسعى إلى وصول عدد السيارات الكهربائية على الطرق في البلاد إلى عشرة ملايين سيارة بحلول عام 2030.​

حراج السيارات

السابق
بالفيديو: بسبب الشتاء تفوتني صلاة الفجر وهل يجوز المسح على غطاء الرأس عند الوضوء؟
التالي
مدير فيات كرايسلر رئيسا لوحدة الأمريكتين بعد الاندماج مع PSA الفرنسية

اترك تعليقاً