إسلاميات

حتى يكون التيمم صحيحًا.. 5 شروط وأركان يوضحها علي جمعة


01:40 ص


الإثنين 21 ديسمبر 2020

كـتب- عـلي شـبل:

وأصل الدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية السابق وعضو هيئة كبار العلماء، توضيح أحكام التيمم، مشيرا إلى أن الله تعالى شرع التيمم من باب التخفيف على المسلمين في حالة فقد الماء، وذلك كي لا يجعل على الناس حرج في أداء العبادات قال تعالى : ﴿ هُوَ اجْتَبَاكُمْ وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ﴾ [الحج : 78]. ودليل التيمم قوله تعالى : ﴿ وَإِنْ كُنْتُمْ مَرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنَ الْغَائِطِ أَوْ لَامَسْتُمُ النِّسَاءَ فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَفُوًّا غَفُورًا﴾ [النساء : 43]. والدليل على أن هذا الصعيد يتطهر به قوله ﷺ : « جعلت لي الأرض مسجداً وطهوراً » [أخرجه البخاري].

وأوضح جمعة، عبر صفحته الرسمية على فيسبوك أركان التيمم، التي يجب أن يشتمل عليها حتى يكون صحيحاً، فإن اشتمل عليها صح الغسل وهذه الأركان خمسة:

1) نقل التراب إلى العضو الممسوح : فيجب أن ينقل التراب بيده إلى العضو الممسوح عليه، فلا يكفي أن يصيبه التراب بغير نقل منه.

2) النية: وهي أساس في صحة الأعمال، و مراد الفقهاء بالنية : أنها قصد الشيء مقترناً بفعله، فإن تراخى الفعل سمي عزماً. والنية واجبة في كل عبادة؛ وذلك لقول النبي ﷺ : « إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى، فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله، وإن كانت هجرته إلى دنيا يصيبها أو امرأة ينكحها فهجرته إلى ما هاحر إليه » [متفق عليه]. والمتيمم إذا نوى استباحة فرض الصلاة أو الطواف أو خطبة الجمعة كانت نيته لواحدة فقط من هذه لأن التيمم خلاف الأصل فلا يتعدى لغيره، فمن نوى صلاة الفرض، لا يجوز له أن يطوف بنفس التيمم، أو يخطب الجمعة بنفس هذه النية، وينبغي عليه تيمم آخر لهذا، ولكن يجوز له أن يصلي النافلة أو يصلي الجنازة أو مس المصحف أو قراءته وسجدة الشكر. أما من نوى النافلة فإنه لا يجوز له أداء الفريضة والخطبة بهذا التيمم، ولكن يجوز له باقي ما ذكر، أما إذا نوى قراءة القرآن وسجدة الشكر جاز له قراءة القرآن ومسه وسجدة التلاوة والشكر، ولكن لا يجوز له صلاة النافلة أو صلاة الفريضة أو الجنازة أو الطواف وباقي ما ذكر فهذه هي مراتب النية.

3) مسح الوجه : فيضرب باطن يده في التراب الطاهر ثم يمسح به وجهه ولو وضع يده بغير ضرب للتراب وعلق بها تراب فمسح وجه صح، ولكن الأفضل ضرب يده.

4) مسح اليدين : ومسح اليدين إلى المرفقين (وهما ما يسميه الناس بالكوعين) تماماً كالوضوء، ويكون مسح اليدين إلى المرفقين بضربة غير ضربة مسح الوجه، فيمسح بباطن اليد اليسرى ظاهر اليد اليمنى، وبباطن اليد اليمنى ظاهر اليد اليسرى. ودليل مسح قول النبي ﷺ : «التيمم ضربتان : ضربة للوجه، وضربة لليدين » [أخرجه الحاكم والبيهقي والدراقطني]

5) الترتيب : في مسح الأعضاء فيجب تقديم مسح الوجه على مسح اليدين سواء تيمم عن حدث أصغر أو أكبر.
فإذا أتى المسلم بالأركان الخمسة مذكورة، كان تيممه صحيحاً بعد مراعاة الشروط السابق ذكرها.

شروط التيمم

وكان جمعة أوضح شروط التيمم، فحتى يصح للمسلم التيمم بدلاً من الوضوء أو الغسل فلابد من توافر خمسة شروط، هي:

1) التأكد من العجز عن استعمال الماء : وهذا يعني أن يتأكد المسلم أنه لا يجد الماء سواء كان مسافراً أم مقيماً، أو وجده والطبيب قد منعه من استعماله خوفاً على حصول مرض أو زيادته أو تأخر شفائه، أو وجد ولكن احتاجه للشرب أو احتاجه لشرب حيوان محترم.

2) دخول وقت الصلاة : فلابد للمسلم أن يتيقن أن وقت الصلاة قد دخل بالفعل، فإن فقد الماء ولم يتيقن بدخول الوقت لا يجوز له التيمم إلا بعد التيقن بدخول وقت الآذان بسماع الآذان، رؤية الشمس، أو العلم من ساعته.

3) طلب الماء : يعني بعد دخول الوقت، فينبغي للمسلم أن يطلب الماء بنفسه أو بمن يأذن له في ذلك، فيبحث عنه في مسكنه ومتاعه ويطلبه، ويطلبه من زملائه، وينظر يمينه ويساره وخلفه وأمامه بحثاً عن الماء تعبداً لله، وأخذاً بالأسباب المتاحة.

4) بُعد مكان الماء : أي في حالة وجود الماء أن يكون بعيداً، فإن وجد الماء قريباً منه لا يصح التيمم، فلو تيقن وصول الماء في آخر الوقت كان انتظاره له أفضل من التعجيل بالتيمم، ولكنه إن ظن وصول الماء في آخر الوقت فتعجيل التيمم أفضل.

5) التراب الطهور له غبار : فينبغي أن يكون التراب الذي يتمم منه طاهر مطهر، طاهر في نفسه، مطهر لغيره، ويكون تراب خالص من أي خليط كالجبس مثلاً، وذلك لأن الجبس سوف يمنع وصول الغبار منه، فلا يصح التيمم بتراب متنجس أو مستعمل في تيمم قبل ذلك، فإن التراب المستعمل حكمه كحكم الماء المستعمل، أي أنه طاهر في نفسه غير مطهر لغيره.


Source link

السابق
دعاء في جوف الليل: اللهم عاملنا بكرمك ومغفرتك يا كريم يا غفار
التالي
أحمد ممدوح يفسر قوله تعالى: "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لَا تَفْعَلُون"

اترك تعليقاً